الاخبار

اخبار الساحة الاسلامية
أخبار العلوم و التكنولوجيا
الاخبار الصحية
الاخبار الاقتصادية
القسم : الاخبار : أخبار العلوم و التكنولوجيا :

العلماء يجدون معدنا غريبا يتصرف بطرق لا يفهمونها

05:36 PM

13 / 1 / 2022

575

    المصدر : RT

اكتشف العلماء "معدنا غريبا" جديدا يتصرف بطرق لا يمكنهم فهمها. لكن هذا الاكتشاف قد يكون مفتاحا لتفسير ظاهرة حيّرت العلماء لعقود.

وركز العلماء في السنوات الأخيرة على فئة من المواد التي لا يبدو أنها تتبع القواعد الكهربائية التقليدية. وقد يؤدي حل هذه المشكلة إلى مجموعة متنوعة من الاختراقات، مثل شبكات الطاقة غير المفقودة وأجهزة الكمبيوتر الكمومية. ويبدو أيضا أنها مرتبطة ببعض الثوابت الأساسية للكون، وبالتالي يمكن أن تساعد في إلقاء الضوء على كيفية عمل الكون بالفعل.

وتتصرف معظم المواد، مثل النحاس والفضة، بطرق يمكن التنبؤ بها ومفهومة جيدا، ويفهم العلماء كيف يتغير توصيلها الكهربائي عند تسخينها أو تبريدها.

لكنهم ركزوا مؤخرا على فئة أخرى من المواد، تُعرف باسم "المعادن الغريبة". لا يبدو أنها تتصرف وفقا للقواعد الكهربائية المعتادة.

ويتضاعف اهتمام العلماء يهذه المواد لأنهم يعتقدون أنها تقدم تلميحات عن العالم الكمي، بالإضافة إلى طريقة لفهم الظواهر الأخرى التي لم يتم شرحها بالكامل بعد.

ووجد العلماء الآن سلوكا معدنيا غريبا آخر ولغزا آخر يتعين حله. وفي المادة، لا تحمل الإلكترونات الشحنة الكهربائية، كما هو معتاد، ولكن من خلال ما يسمى بزوج كوبر (زوج من الإلكترونات ترتبط معا عند درجات حرارة منخفضة بطريقة معينة)، والتي تشبه إلى حد كبير الموجات.

وتشكل الإلكترونات جزءا من فئة من الجسيمات تسمى الفرميونات، وزوج كوبر، وهي بوزونات تتصرف بشكل مختلف تماما. لم يُرَ أبدا سلوك معدني غريب في نظام به بوزونات.

ويمكن أن يساعد ذلك أخيرا في حل اللغز المستمر منذ عقود حول سبب حدوث هذا السلوك المعدني الغريب بالفعل.

وقال جيم فاليس، أستاذ الفيزياء في جامعة براون، ومؤلف الدراسة الجديدة: "لدينا هذان النوعان المختلفان اختلافا جوهريا من الجسيمات التي تتقارب سلوكياتها حول لغز.  وأي نظرية لتفسير السلوك المعدني الغريب لا يمكن أن تكون خاصة بأي نوع من الجسيمات. ويجب أن تكون أكثر جوهرية من ذلك".

ونُشر البحث  الجديد بعنوان: "بصمات معدن غريب في نظام بوزوني"، في مجلة Nature.

وظل السلوك المعدني الغريب محيرا للعلماء لمدة 30 عاما، حيث اكتشفت فئة من المواد تسمى النحاسات لا تعمل مثل المعادن الأخرى. وعندما يتم تسخين المعادن العادية، ترتفع مقاومتها، حتى نقطة معينة عندما تعني درجات الحرارة المرتفعة أن المقاومة تصبح ثابتة، ولكن في الكورات، هذا لا يحدث، والمعادن الغريبة ترفض الامتثال للقواعد المتوقعة.

ولا يعرف العلماء سبب حدوث ذلك، لكنهم يعرفون أنه يبدو مرتبطا بثابتين مختلفتين: أحدهما يتعلق بالطاقة الناتجة عن الحركة الحرارية، وثابت بلانك، الذي يتعلق بطاقة جسيم الضوء.

وأوضح فاليس: "لمحاولة فهم ما يحدث في هذه المعادن الغريبة، طبق العلماء مناهج رياضية مشابهة لتلك المستخدمة لفهم الثقوب السوداء. لذلك، هناك بعض الفيزياء الأساسية جدا تحدث في هذه المواد".

ولفهم سبب حدوث ذلك بشكل أفضل، استخدم العلماء مادة نحاسية بها ثقوب صغيرة لإنتاج زوج كوبر. وقاموا بتبريده وراقبوا كيف تتغير مواصلته، ووجدوا أنه يتصرف مثل معادن غريبة فرميونية.

وهذا لا يفسر من أين يأتي السلوك الغريب، ولكنه يعطي معلومة جديدة لهم لمحاولة فهمها بشكل أفضل.

وقال فاليس: "كان من الصعب على المنظرين التوصل إلى تفسير لما نراه في المعادن الغريبة. يُظهر عملنا أنه إذا كنت ستصمم نموذجا لنقل الشحنة في معادن غريبة، فيجب أن ينطبق هذا النموذج على كل من الفرميونات والبوزونات، على الرغم من أن هذه الأنواع من الجسيمات تتبع قواعد مختلفة اختلافا جوهريا".

لا يترُكُ الناسُ شيئاً مِن أمرِ دينِهِم لاستصلاحِ دُنياهُم إلا فتحَ اللهُ عليهِم ما هُو أضرُّ مِنهُ

انتظار الفرج

ثِـــــــمَارُ الأَسفَـــــــــار ..كُنْ فِي الْفِتْنَةِ كَابْنِ اللَّبُونِ، لاَ ظَهْرٌ فَيُرْكَبَ، وَلاَ ضَرْعٌ فَيُحْلَبَ

ثِـــــــمَارُ الأَسفَـــــــــار ..الشَّفِيعُ جَنَاحُ الطَّالبِ

ثِـــــــمَارُ الأَسفَـــــــــار .. إِنَّ أَعْظَمَ الْحَسَرَاتِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ حَسْرَةُ رَجُلٍ كَسَبَ مَالاً فِي غَيْرِ طَاعَةِ اللهِ، فَوَرَّثَهُ رَجُلاً فَأَنْفَقَهُ فِي طَاعَةِ اللهِ سُبْحَانَهُ، فَدَخَلَ بِهِ الْجَنَّةَ، وَدَخَلَ الْأَوَّلُ بِهِ النَّارَ

ثِـــــــمَارُ الأَسفَـــــــــار ..عقيدَتُنا في القُرآنِ الكريمِ

ثِـــــــمَارُ الأَسفَـــــــــار .. لا طاعةَ لمَخلوقٍ في معصيةِ الخالقِ

ثِـــــــمَارُ الأَسفَـــــــــار ..لا غِنى كالعَقلِ، ولا فقرَ كالجهلِ، ولا مِيراثَ كالأدبِ، ولا ظهيرَ كالمُشاورةِ

ثِـــــــمَارُ الأَسفَـــــــــار ..أَقَلُّ مَا يَلْزَمُكُمْ لله أَلاَّ تَسْتَعيِنُوا بِنِعَمِهِ عَلَى مَعَاصِيهِ

تلاقي أرواح المؤمنين في البرزخ

هل التزمت الأمّة بوصية النبيّ (صلى الله عليه و آله) في عترته؟

حلم النبي (صلى الله عليه و آله وسلم) وعفوه وصفحه

علي بن أبي طالب كلما قست عليه المطارق زادته رسوخاً

ما الغاية من إرسال الرسل؟

طريق النجاة بمحمد وآل محمد

في أيّ يوم وفي أي مكان سيظهر الإمام المهدي عجّل الله فرجه؟

مظاهر الإبداع الإلهي المُحكَم

الاستدلال على الدين الحق

خمسُ خُطُواتٍ لتحقيقِ السَّعادَةِ

ماذا يَعني حُسنُ الجِّوار؟

مِنْ مُتَطَلّباتِ السَّعادَةِ

سَبعُ توصياتٍ لتمتَلِكَ زِمامَ أُمورِ أبنائِكَ

كيفَ تُعالِجُ الخوفَ عندَ الأطفال؟

ستُّ طرائِقَ لمُساعَدَةِ الأطفالِ على التَّعايُشِ معَ الغَضَبِ

مِنْ حُقوقِ الأولادِ على الوَالِدَينِ

العَمَلُ سِرُّ النَّجاح

النيّةُ الطيّبةُ وأثرُها على سلوكِ الإنسان

بريطانيا تطور جيلا جديدا من الغواصات النووية لجيشها

روسيا.. علماء في بطرسبورغ يدربون الذكاء الاصطناعي على قياس ضغط الدم بواسطة هاتف ذكي

لماذا يبلغ يوم كوكب الزهرة أطول من عام؟

بيانات الأقمار الصناعية تكشف حدوث تغيير في دورة مياه الأرض!

دراسة: تسارع دورة الماء على الأرض سيؤدي إلى ذوبان القمم الجليدية

في تطوير حديث.. نفايات البلاستيك قد تصبح شيئا من الماضي!

جهاز مميز جديد يتحدى أفضل هواتف أندرويد الحالية

XL6 .. سيارة عائلية متطورة وأنيقة تظهر من اليابان

تقنيات متطورة وميزات فريدة تظهر في التحفة الصينية الجديدة

خبراء يقدمون طرق بسيطة لحرق دهون البطن

مشروب يدعم قدراتك المعرفية ويحميك من الخرف

أسباب الصداع بعد تناول الطعام

المشي السريع يساهم في تقليل العمر البيولوجي للإنسان

دراسة تكشف أثر البدانة على عدد الحيوانات المنوية لدى الرجال!

اختبار يقدم أملا كبيرا لمرضى السرطان الناجم عن فيروس الورم الحليمي البشري!

أطعمة مفيدة لتقليل مخاطر الأورام السرطانية!

دراسة تكشف عن ارتباط صحة العين بالخرف

أخصائية تغذية تكشف عن أهم مادة غذائية لتحسين وظيفة الكبد

استئنافُ الدورات التدريبيّة لبرنامج في كلّ بيتٍ مُنقِذ

منهاجُ (نتعلّمُ لنَحيا) لمحو الأمّية يُكمل المرحلةَ الأساسيّة في أحد مراكزه

الأمانة العامة للعتبة العلوية المقدسة تكرّم وزير الإعلام اللبناني السابق جورج قرداحي

العتبة العلوية المقدسة ... شعبة المتشرفين بالخدمة ترفد أقسام العتبة العلوية بنخبة من الكوادر التطوعية

سفرات علمية تشهدها العتبة الحسينية.. مركز متخصص يعنى بالمخطوطات يسخر خبراته وامكانياته لخدمة أساتذة وطلبة الجامعات العراقية (فيديو)

(9169) جلسة غسيل كلى خلال (3) أشهر في مركز طبي خصصته العتبة الحسينية لمعالجة المرضى من كافة المحافظات (مجانا) بشكل متواصل

كوكبة من خريجي الجامعة المستنصرية يتوجون مسيرتهم العلمية من رحاب الكاظمين "عليهما السلام"

الأمانة العامة للعتبة الكاظمية المقدسة تنصب أعداداً إضافية من المظلات المتحركة

بباقةٍ متنوّعة من إصداراتها: العتبة العسكرية المقدّسة تشترك في فعّاليات معرض بغداد الدوليّ للكتاب

ENGLISH

بحث في العناوين     بحث في المحتوى     بحث في اسماء الكتب     بحث في اسماء المؤلفين

القرأن الكريم وعلومه
العقائد الأسلامية
الفقه الأسلامي
علم الرجال
السيرة النبوية
الاخلاق والادعية
اللغة العربية وعلومها
الأدب العربي
الأسرة والمجتمع
التاريخ
الأدارة والاقتصاد
علم الفيزياء
علم الكيمياء
علم الأحياء
الرياضيات
الزراعة
الجغرافية
القانون
الإعلام

رمز الامان : 8378