المرجع الالكتروني للمعلوماتية
المرجع الألكتروني للمعلوماتية

الجغرافية
عدد المواضيع في هذا القسم 5834 موضوعاً
الجغرافية الطبيعية
الجغرافية البشرية
الاتجاهات الحديثة في الجغرافية

Untitled Document
أبحث عن شيء أخر



مميزات المعطيات الفضائية - قُـدْرة التمييز المكاني ( Spatial Resolution)  
  
210   05:56 مساءً   التاريخ: 25 / 7 / 2021
المؤلف : طه عبد الهادي طه دواد الجوادي
الكتاب أو المصدر : إمكانية استخدام تقنيات التحسس النائي في دراسة حالة التدهور لبعض ترب المراعي في...
الجزء والصفحة : ص 13
القسم : الجغرافية / الاتجاهات الحديثة في الجغرافية / نظام الاستشعار عن بعد /

مميزات المعطيات الفضائية :  اعتمدت تقنية الاستشعار عن بعد ( التحسس النائي ) في بداية الأمر على الصور الجوية ( Aerial Photos ) ثم المرئيات الفضائية ( Space Photos)، واخيراً بيانات الأقمار الصناعية ( Satellite ) والتي شهدت تطور نوعي كبير من حيث الأجهزة والمعدات حتى أصبح هناك أقمار صناعية متخصصة لمختلف الأغراض ، وتتلخص مميزات المعطيات الفضائية بالاتي :

قُـدْرة التمييز المكاني ( Spatial Resolution) : لابد من معرفة نوع المتحسس المحمول على القمر الصناعي وفق الطول الموجي المطلوب ، وكذلك الشمولية والتكرار الزمني الذي يتطلب التابع الصنعي ( القمر الصناعي ) المناسب ، لأنَّ قدرة التمييز وفق نوع الدراسة وما تهدف إليه يتطلب اختيار المستشعر والتابع الصنعي الملائمين لهذه الدراسة ، ويقصد بقدرة التمييز : أقصر بعد يمكن للمستشعر ( المتحسس ) تمييزه ، أي : أصغر مساحة على سطح الكرة الأرضية يمكن تمييزها ، وتختلف قدرة التمييز المكاني من مستشعر إلى آخر ، فهذه القدرة في الماسح المتعددة الأطياف  ( Multispectral Scanner  ) تصل إلى (80) مترا مربعاً ، وتصل في الماسح  ( TM   ) إلى (30 ) متراً مربعاً ، وتصل في سبوت (HRV ) إلى ( 10 – 20 ) متراً مربعاً ، وللراديوميتر المحمول على نوا ( NOAA – AVHRR   ) تقريبا إلى (1100 – 4000 ) متراً مربعاً ، وتصل في القمر الصناعي  الهندي ( IRS ) حوالي  ( 5 – 25 ) متراً مربعاً ، وهذه القدرة على التمييز مهمة جداً في الدراسات البيئية والزراعية ، فهي تحدد نوعية المستشعر اللازم لدراسة مكونات البيئة المختلفة ، كذلك تحدد مقياس الرسم للخرائط المنتجة وتساعد في تقدير تكلفة الدراسات للمساحات المختلفة ، وكما مبين في الشكل السابق  ( المنظمة العربية للتنمية الزراعية ، 2000 )  .




نظام المعلومات الجغرافية هو نظام ذو مرجعية مجالية ويضم الأجهزة ("Materielles Hardware)" والبرامج ("Logiciels Software)" التي تسمح للمستعمل بتفنيد مجموعة من المهام كإدخال المعطيات انطلاقا من مصادر مختلفة.
اذا هو عبارة عن علم لجمع, وإدخال, ومعالجة, وتحليل, وعرض, وإخراج المعلومات الجغرافية والوصفية لأهداف محددة . وهذا التعريف يتضمن مقدرة النظم على إدخال المعلومات الجغرافية (خرائط, صور جوية, مرئيات فضائية) والوصفية (أسماء, جداول), معالجتها (تنقيحها من الأخطاء), تخزينها, استرجاعها, استفسارها, تحليلها (تحليل مكاني وإحصائي), وعرضها على شاشة الحاسوب أو على ورق في شكل خرائط, تقارير, ورسومات بيانية.





هو دراسة وممارسة فن رسم الخرائط. يستخدم لرسم الخرائط تقليدياً القلم والورق، ولكن انتشار الحواسب الآلية طور هذا الفن. أغلب الخرائط التجارية ذات الجودة العالية الحالية ترسم بواسطة برامج كمبيوترية, تطور علم الخرائط تطورا مستمرا بفعل ظهور عدد من البرامج التي نساعد على معالجة الخرائط بشكل دقيق و فعال معتمدة على ما يسمى ب"نظم المعلومات الجغرافية" و من أهم هذه البرامج نذكر MapInfo و ArcGis اللذان يعتبران الرائدان في هذا المجال .
اي انه علم وفن وتقنية صنع الخرائط. العلم في الخرائط ليس علماً تجريبياً كالفيزياء والكيمياء، وإنما علم يستخدم الطرق العلمية في تحليل البيانات والمعطيات الجغرافية من جهة، وقوانين وطرق تمثيل سطح الأرض من جهة أخرى. الفن في الخرائط يعتمد على اختيار الرموز المناسبة لكل ظاهرة، ثم تمثيل المظاهر (رسمها) على شكل رموز، إضافة إلى اختيار الألوان المناسبة أيضاً. أما التقنية في الخرائط، يُقصد بها الوسائل والأجهزة المختلفة كافة والتي تُستخدم في إنشاء الخرائط وإخراجها.





هي علم جغرافي يتكون من الجغرافيا البشرية والجغرافية الطبيعية يدرس مناطق العالم على أشكال مقسمة حسب خصائص معينة.تشمل دراستها كل الظاهرات الجغرافيّة الطبيعية والبشرية معاً في إطار مساحة معينة من سطح الأرض أو وحدة مكانية واحدة من الإقليم.تدرس الجغرافيا الإقليمية الإقليم كجزء من سطح الأرض يتميز بظاهرات مشتركة وبتجانس داخلي يميزه عن باقي الأقاليم، ويتناول الجغرافي المختص -حينذاك- كل الظاهرات الطبيعية والبشرية في هذا الإقليم بقصد فهم شخصيته وعلاقاته مع باقي الأقاليم، والخطوة الأولى لدراسة ذلك هي تحديد الإقليم على أسس واضحة، وقد يكون ذلك على مستوى القارة الواحدة أو الدولة الواحدة أو على مستوى كيان إداري واحد، ويتم تحديد ذلك على أساس عوامل مشتركة في منطقة تلم شمل الإقليم، مثل العوامل الطبيعية المناخية والسكانية والحضارية.وتهدف الجغرافية الإقليمية إلى العديد من الأهداف لأجل تكامل البحث في إقليم ما، ويُظهر ذلك مدى اعتماد الجغرافيا الإقليمية على الجغرافيا الأصولية اعتماداً جوهرياً في الوصول إلى فهم أبعاد كل إقليم ومظاهره، لذلك فمن أهم تلك الأهداف هدفين رئيسيين:
اولا :الربط بين الظاهرات الجغرافية المختلفة لإبراز العلاقات التبادلية بين السكان والطبيعة في إقليم واحد.
وثانيا :وتحديد شخصية الإقليم تهدف كذلك إلى تحديد شخصية الإقليم لإبراز التباين الإقليمي في الوحدة المكانية المختارة، مثال ذلك إقليم البحر المتوسط أو إقليم العالم الإسلامي أو الوطن العربي .






جمعيّةُ كشّافة الكفيل تُنظّم دورةً في أساسيّات التقديم والإلقاء
معهدُ القرآن الكريم في بابل يواصل سلسلة محاضراته الخاصّة بموسم الحزن الحسينيّ
باستخدام التخدير الموضعيّ: زراعةُ عدسةٍ ذكيّة لطفلةٍ عمرها (10) أعوام
السابع من صفر ذكرى شهادة ثاني أئمّة الهدى ورابع أصحاب الكساء (عليهم السلام)