المرجع الالكتروني للمعلوماتية
المرجع الألكتروني للمعلوماتية

سيرة الرسول وآله
عدد المواضيع في هذا القسم 8848 موضوعاً
النبي الأعظم محمد بن عبد الله
الإمام علي بن أبي طالب
السيدة فاطمة الزهراء
الإمام الحسن بن علي المجتبى
الإمام الحسين بن علي الشهيد
الإمام علي بن الحسين السجّاد
الإمام محمد بن علي الباقر
الإمام جعفر بن محمد الصادق
الإمام موسى بن جعفر الكاظم
الإمام علي بن موسى الرّضا
الإمام محمد بن علي الجواد
الإمام علي بن محمد الهادي
الإمام الحسن بن علي العسكري
الإمام محمد بن الحسن المهدي

Untitled Document
أبحث عن شيء أخر

الأفعال التي تنصب مفعولين
23-12-2014
صيغ المبالغة
18-02-2015
الجملة الإنشائية وأقسامها
26-03-2015
اولاد الامام الحسين (عليه السلام)
3-04-2015
معاني صيغ الزيادة
17-02-2015
انواع التمور في العراق
27-5-2016


الإمام علي (علي السلام) وحديث المنزلة  
  
275   03:10 مساءً   التاريخ: 2024-04-24
المؤلف : السيد محمد هادي الميلاني
الكتاب أو المصدر : قادتنا كيف نعرفهم
الجزء والصفحة : ج2، ص155-170
القسم : سيرة الرسول وآله / الإمام علي بن أبي طالب / مناقب أمير المؤمنين (عليه السّلام) /

لقد ثبت بأحاديث متواترة عن النبي صلّى الله عليه وآله وسلّم أنه قال في مواطن عديدة : " عليٌ مني بمنزلة هارون من موسى " ورواه الحفاظ بأسانيد صحاح عن الصحابة واليك بعضها :

رواية أمير المؤمنين :

روى ابن عساكر باسناده عن حجر بن عدي عن علي بن أبي طالب ، قال : قال لي رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم : " أنت مني بمنزلة هارون من موسى "[1].

وروى باسناده عن الأصبغ بن نباتة عن علي : " إن رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم قال له : أنت مني بمنزلة هارون من موسى "[2].

وروى الهيثمي باسناده عن علي ، إن النبي صلّى الله عليه وآله وسلّم قال : " خلّفتك أن تكون خليفتي ، قال : أتخلف عنك يا رسول الله ؟ قال : ألا ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى إلا أنه لا نبي بعدي "[3].

روى الوصابي باسناده عن علي بن أبي طالب ، قال : " قال رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم عليٌ مني بمنزلة هارون من موسى ، إلاّ أنه لا نبي بعدي "[4].

رواية عمر بن الخطاب وابنه :

روى ابن عساكر باسناده عن عطاء عن سويد بن غفلة ، قال : " رأى عمر رجلا يخاصم علياً فقال له عمر إني لأظنك من المنافقين ، سمعت رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم يقول : عليٌ مني بمنزلة هارون من موسى إلا أنه لا نبي بعدي "[5].

وباسناده عن عبد الله بن عباس قال : " سمعت عمر بن الخطاب وعنده جماعة فتذاكروا السابقين إلى الاسلام ، فقال عمر : أما علي ، فسمعت رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم يقول فيه ثلاث خصال ، لوددت انه لي واحدة منهن ، فكان أحب إلي مما طلعت عليه الشمس ، كنت أنا وأبو عبيدة وأبو بكر وجماعة من الصحابة إذ ضرب النبي صلّى الله عليه وآله وسلّم بيده على منكب علي ، فقال له : يا علي أنت أول المؤمنين ايماناً ، وأول المسلمين اسلاماً ، وأنت مني بمنزلة هارون من موسى "[6].

باسناده عن ابن عمر ، قال : " سمعت رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم يقول : أما علي فإنه مني بمنزلة هارون من موسى إلا انّه لا نبي بعدي "[7].

رواية جابر بن عبد الله الأنصاري :

روى ابن عساكر باسناده عن جابر ، قال : قال رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم لعلي : " أما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى إلا أنه لا نبي بعدي ولو كان لكنته "[8].

روى محمّد بن طلحة الشافعي باسناده عن جابر بن عبد الله قال : " سمعت رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم يقول لعلي عليه السّلام : أنت مني بمنزلة هارون من موسى إلا أنه لا نبي بعدي "[9].

رواية ابن عباس :

روى ابن عساكر باسناده عن عباية الأسدي ، قال : " سمعت ابن عباس يقول : سمعت رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم يقول لعلي : أنت مني بمنزلة هارون من موسى غير أنه لا نبي بعدي "[10].

وروى باسناده عن ابن عباس عن النبي صلّى الله عليه وآله وسلّم أنه قال لأم سلمة : " يا أم سلمة ، إن علياً لحمه من لحمي ودمه من دمي ، وهو مني بمنزلة هارون من موسى إلا انّه لا نبي بعدي "[11].

وروى الهيثمي باسناده عن ابن عباس ، إن النبي صلّى الله عليه وآله وسلّم قال لعلي : " أما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى إلاّ انه لا نبي بعدي "[12].

وروى الخوارزمي باسناده عن ابن عباس ، قال : " لما توفي النبي صلّى الله عليه وآله وسلّم جاء أبو بكر وعلي يزوران قبره بعد وفاته بستة أيام ، فقال علي لأبي بكر : تقدم ، وقال أبو بكر : يا علي ، ما كنت لأتقدم رجلا سمعت النبي صلّى الله عليه وآله وسلّم يقول : عليٌ مني كمنزلتي من ربي ، فبكى علي "[13].

قال الشنقيطي : " لم يتخلف عن مشهد شهده رسول الله منذ قدم المدينة إلا تبوك ، فإنه خلفه رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم على المدينة وعلى عياله بعده عنها وقال له : أنت مني بمنزلة هارون من موسى إلا أنه لا نبي بعدي .

وقد روى هذا الحديث من الصحابة جماعة وهو من أثبت الآثار وأصحها ، وممن رواه سعد بن أبي وقاص وابن عباس وأبو سعيد الخدري وأم سلمة وأسماء بنت عميس وجابر بن عبد الله وجماعة يطول ذكرهم "[14].

وروى الوصابي باسناده عن ابن عباس ، قال : " قال رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم لعلي بن أبي طالب - وخلفه على المدينة في غزوة غزاها - أما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى إلا انّه لا نبي بعدي ، إنك لست بنبي ، انه لا ينبغي لي إن أذهب إلاّ وأنت خليفتي . أخرجه الإمام أحمد في مسنده والحاكم في المستدرك "[15].

وروى باسناده عنه قال : " قال رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم لعلي وهو نائم في المسجد : قم فما صلحت إلا إن تكون أبا تراب ، غضبت علي أن آخيت بين المهاجرين والأنصار ولم أواخ بينك وبين أحد منهم ؟ أما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى إلا أنه ليس نبي بعدي ، ألا من أحبك حفه الله بالأمن والايمان ، ومن أبغضك أماته الله إماتة جاهلية وحوسب بما عمل في الإسلام "[16].

وروى باسناده عنه قال : قال رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم لعلي بن أبي طالب : " أنت مني بمنزلة هارون من موسى ، وكذب من زعم أنه يحبني ويبغضك "[17].

رواية معاوية بن أبي سفيان :

روى ابن عساكر عن قيس بن أبي حازم قل : " سأل رجل معاوية عن مسألة ، فقال : سل عنها علي بن أبي طالب ، فهو أعلم مني قال : قولك يا أمير المؤمنين أحب إلي من قول علي قال : بئس ما قلت ولؤم ما جئت به ، لقد كرهت رجلا كان رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم يغره بالعلم غراً ، ولقد قال له : أنت مني بمنزلة هارون من موسى إلاّ انه لا نبي بعدي ، وكان عمر بن الخطاب يسأله ويأخذ عنه ولقد شهدت عمر إذا أشكل عليه أمر قال : أههنا علي بن أبي طالب ؟ ثم قال معاوية للرجل : قم لا أقام الله رجليك ، ومحا اسمه من الديوان "[18].

رواية أبي سعيد الخدري :

روى ابن عساكر باسناده عن أبي سعيد الخدري ، إن النبي صلّى الله عليه وآله وسلّم قال لعلي : " أنت مني بمنزلة هارون من موسى "[19].

وباسناده عن عطية عن أبي سعيد الخدري ، قال : قال رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم لعلي بن أبي طالب عليه السّلام : " أنت مني بمنزلة هارون من موسى إلاّ انه لا نبي بعدي "[20].

وروى الوصابي باسناده عن سعد بن مالك ، قال : " خلف رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم علي بن أبي طالب في غزوة تبوك ، فقال : يا رسول الله ، أتخلّفني في النساء والصبيان ؟ قال : أما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى إلا أنه لا نبي بعدي . أخرجه البخاري ومسلم في ( صحيحيهما ) والترمذي في ( جامعه ) وابن ماجة في ( سننه ) وأبو داود الطيالسي وأبو نعيم في ( فضائل الصحابة )[21].

وروى باسناده عنه قال : " قال رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم لعلي بن أبي طالب : يا علي ، ألا ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى إلا أنه ليس بعدي نبي أخرجه البخاري في ( صحيحه ) والترمذي وابن ماجة في ( سننه ) "[22].

وباسناده عنه قال : " قال رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم لعلي : يا علي أنت مني بمنزلة هارون من موسى إلاّ انه لا نبي بعدي . أخرجه الإمام مسلم في ( صحيحه ) والترمذي في ( جامعه ) "[23].

وباسناده عنه قال : قال رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم لعلي عليه السّلام : " يا علي ألا ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى إلا أنه ليس بعدي نبي . أخرجه الإمام أحمد في ( مسنده ) وأبو داود الطيالسي "[24].

وباسناده عنه : " إن رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم قال لعلي حين خلفه على المدينة في غزوة غزاها ، فقال علي : أتخلّفني في النساء والصبيان ؟ قال : أما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى إلاّ انه لا نبي بعدي . أخرجه البخاري ومسلم في ( صحيحيهما ) والترمذي وابن ماجة في ( سننهما ) "[25].

وباسناده عنه قال : " خلف رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم علي بن أبي طالب في غزوة تبوك فقال : يا رسول الله ، تخلّفني في النساء والصبيان ؟ قال : أما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى إلا انّه لا نبي بعدي . أخرجه أبو داود الطيالسي وأبو نعيم في ( فضائل الصحابة ) والإمام أبو زيد عثمان بن أبي شيبة في ( سننه ) "[26].

وباسناده عنه ، قال : " سمعت رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم يقول لعلي : ثلاث خصال لأنْ تكون لي واحدة منها أحب إليّ من الدنيا وما فيها ، سمعته يقول : أنت مني بمنزلة هارون من موسى إلاّ انّه لا نبي بعدي ، وسمعته يقول : لأعطين الراية غداً رجلا يحب الله ورسوله ، ويحبه الله ورسوله ، وسمعته يقول : من كنت مولاه فعلي مولاه . أخرجه ابن جرير في ( تهذيب الآثار ) والإمام أبو عبد الله محمّد بن يزيد ابن ماجة القزويني في ( سننه ) "[27].

رواية أبي هريرة :

روى ابن عساكر باسناده عن أبي هريرة : " إن النبي صلّى الله عليه وآله وسلّم قال لعلي : أنت مني بمنزلة هارون من موسى إلاّ النبوة "[28].

وروى باسناده عن أبي هريرة : " إن رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم قال لعلي : أما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى إلاّ انّه لا نبي بعدي "[29].

رواية أنس بن مالك :

وروى ابن عساكر باسناده عن أنس : " إن رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم قال : يا علي ، أنت مني بمنزلة هارون من موسى إلاّ انّه لا يوحى إليك "[30].

روى الوصابي باسناده عن أنس قال : " قال رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم يوم غزوة تبوك : أما ترضى أن يكون لك من الأجر مثل مالي ولك من المغنم مثل مالي "[31].

رواية البراء بن عازب وزيد بن أرقم :

روى ابن عساكر عن البراء بن عازب وزيد بن أرقم : " إن رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم ، قال : أنت مني كهارون من موسى غير إنك لست بنبي "[32].

وروى الهيثمي باسناده عن البراء بن عازب وزيد بن أرقم : " أن رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم قال لعلي حين أراد أن يغزو : انه لا بدّ من إن أقيم أو تقيم ، فخلفه ، فقال ناس : ما خلفه إلا شئ كرهه ، فبلغ ذلك علياً فأتى رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم فأخبره فتضاحك ، ثم قال : يا علي ، أما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى إلاّ انّه ليس نبي بعدي "[33].

رواية أسماء بنت عميس وأُمّ سلمة :

روى الحضرمي باسناده عن أسماء بنت عميس رضي الله عنها ، قالت : " هبط جبريل عليه السّلام على النبي صلّى الله عليه وآله وسلّم فقال : يا محمّد ، إن ربك يقرئك السلام ويقول لك : عليّ منك بمنزلة هارون من موسى ، لكن لا نبي بعدك . أخرجه علي بن موسى الرضا عليه السّلام "[34].

وروى ابن حبان باسناده عن أم سلمة : " إن النبي صلّى الله عليه وآله وسلّم قال لعلي : أما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى غير أنه لا نبي بعدي ، ( قلت ) : حديث سعد في الصحيح "[35].

وروى الوصابي باسناده عن أم سلمة رضي الله عنها قالت : " قال رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم لعلي بن أبي طالب : يا علي ، ألا ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى إلاّ انّه ليس بعدي نبي "[36].

وباسناده عن أسماء بنت عميس رضي الله عنها ، قالت : " قال رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم : عليٌ مني بمنزلة هارون من موسى إلا انّه لا نبي بعدي "[37].

ما رواه سائر الصحابة :

روى مسلم باسناده عن عامر بن سعد عن أبيه : " قال رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم لعلي : أنت مني بمنزلة هارون من موسى إلا انّه لا نبي بعدي " .

وروى ابن ماجة باسناده عن إبراهيم بن سعد يحدث عن أبيه عن النبي صلّى الله عليه وآله وسلّم انّه قال لعلي : " أما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى ؟ "[38].

وروى الذّهبي باسناده عن ابن مسعود : قلت : " يا رسول الله ، ما منزلة علي منك ؟ قال : منزلتي من الله عزّوجلّ "[39].

وروى أحمد باسناده عن سعيد ، عن النبي صلّى الله عليه وآله وسلّم أنه قال لعلي : " أما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى ؟ "[40].

وباسناده عن سعيد بن المسيب ، قال : " قلت لسعد بن مالك ، إنك انسان فيك حدّة ، وأنا أريد أن أسألك ، قال : ما هو ؟ قال : قلت : حديث علي رضي الله عنه قال : فقال النبي صلّى الله عليه وآله وسلّم لعلي : أما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى ؟ قال : رضيت ، ثم قال : بلى ، بلى "[41].

وروى الهيثمي عن حبشي بن جنادة السلولي قال : " قال رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم لعلي : أنت مني بمنزلة هارون من موسى إلا انّه لا نبي بعدي "[42].

وروى الترمذي باسناده عن سعد بن أبي وقاص : " إن النبي صلّى الله عليه وآله وسلّم قال لعلي : أنت مني بمنزلة هارون من موسى . هذا حديث حسن صحيح ، وقد روى من غير وجه عن سعد عن النبي صلّى الله عليه وآله وسلّم ويستغرب هذا الحديث من حديث يحيى بن سعيد الأنصاري "[43].

وروى أحمد عن سعد : " إن النبي صلّى الله عليه وآله وسلّم قال لعلي : أنت مني بمنزلة هارون من موسى قيل لسفيان : غير أنه لا نبي بعدي ؟ قال : نعم "[44].

وروى الخوارزمي باسناده عن عامر بن سعد عن سعد قال : " سمعت رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم يقول لعلي : أنت مني بمنزلة هارون من موسى إلاّ إنه ليس نبي بعدي ، قال سعيد : فأحببت إن أشافه بذلك سعداً فلقيته فذكرت له الذي ذكر لي عامر ، فقال : نعم ، سمعته يقول . قلت أنت سمعته ؟ فأدخل إصبعيه في أذنيه ثم قال : نعم ، وإلا فاستكتا "[45].

وباسناده عن ابن عباس قال : قال رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم : " هذا علي بن أبي طالب ، لحمه من لحمي ودمه من دمي ، وهو مني بمنزلة هارون من موسى غير أنه لا نبي بعدي " وقال : " يا أم سلمة اشهدي واعلمي واسمعي ، هذا علي أمير المؤمنين وسيد المسلمين وعيبة علمي ، وبابي الذي أوتى منه ، أخي في الدين وخدني في الآخرة ومعي في السنام الأعلى "[46].

وقال الخوارزمي : " روى الناصر للحق باسناده في حديث طويل ، قال : لما قدم علي عليه السّلام على رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم بفتح خيبر ، قال النبي صلّى الله عليه وآله وسلّم لولا أن تقول فيك طائفه من أُمتي ما قالت النصارى في المسيح لقلت اليوم فيك مقالا لا تمر بملأ إلا أخذوا التراب من تحت قدميك ومن فضل طهورك يستشفون به ، ولكن حسبك أن تكون مني وأنا منك ، ترثني وارثك ، وأنت مني بمنزلة هارون من موسى إلا أنه لا نبي بعدي ، وإنك تبرئ ذمتي ، وتقاتل على سنتي ، وإنك غداً في الآخرة أقرب الناس مني ، وإنك أول من يرد علي الحوض وأول من يكسى معي ، وإنك أول من يدخل الجنة من أمتي ، وإنّ شيعتك على منابر من نور ، وإنّ الحق على لسانك وفي قلبك وبين عينيك "[47].

وروى الوصابي باسناده عن سعد بن أبي وقاص قال : " لما نزل رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم الجرف خارجاً إلى تبوك ، وكان قد خلف علياً في أهله ، فطعن رجال من المنافقين في أمر علي وقالوا : انما خلفه استثقالا فخرج علي فحمل سلاحاً حتى أتى النبي صلّى الله عليه وآله وسلّم بالجرف ، فقال يا رسول الله ، ما تخلفت في غزاة قط قبل هذه ، قد زعم المنافقون إنك خلفتني استثقالا ، فقال : كذبوا ولكن خلفتك لما ورائي فارجع فاخلفني في أهلي ، أفلا ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى إلا انّه لا نبي بعدي "[48].

وروى الكنجي باسناده عن مصعب بن سعد عن أبيه : " إن رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم خرج إلى تبوك وخلف علياً على النساء والصبيان ، فقال : يا رسول الله تخلفني مع النساء والصبيان ؟ فقال رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم : أما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى إلا انّه لا نبوة بعدي .

قلت : هذا حديث متفق على صحته ، رواه الأئمة الحفاظ ، كأبي عبد الله البخاري في ( صحيحه ) ومسلم بن الحجاج في ( صحيحه ) وأبي داود في ( سننه ) وأبي عيسى الترمذي في ( جامعه ) وأبي عبد الرحمان النسائي في ( سننه ) وابن ماجة القزويني في ( سننه ) واتفق الجميع على صحته حتى صار ذلك اجماعاً منهم .

قال الحاكم النيسابوري : هذا حديث دخل في حد التواتر ، وقد نقل عن شعبة بن الحجاج أنه قال في قوله صلّى الله عليه وآله وسلّم لعلي عليه السّلام : أنت مني بمنزلة هارون من موسى ، وكان هارون أفضل أمة موسى عليه السّلام فوجب أن يكون علي عليه السّلام أفضل من كل أمة محمّد صلّى الله عليه وآله وسلّم صيانة لهذا النص الصحيح الصريح كما قال موسى لأخيه هارون[49]. ( اخْلُفْنِي فِي قَوْمِي وَأَصْلِحْ ) .

وروى الوصابي عن مالك بن الحويرث عن أبيه عن جده : " إن رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم قال لعلي بن أبي طالب يا علي : أما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى إلا انّه ليس بعدي نبي "[50].

وباسناده عن عقيل بن أبي طالب قال : " قال رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم : أما أنت يا علي ، فأنت مني بمنزلة هارون من موسى إلا انّه ليس بعدي نبي "[51] .

وباسناده عن سعيد بن زيد رضي الله عنه : " إن النبي صلّى الله عليه وآله وسلّم قال لعلي بن أبي طالب رضي الله عنه : أنت مني بمنزلة هارون من موسى إلا أنّه لا نبي بعدي "[52].

وروى مسلم والترمذي باسنادهما : " إن معاوية بن أبي سفيان أمر سعد بن أبي وقاص ، فقال : ما يمنعك أن تسب أبا تراب ؟ فقال أما ذكرت ثلاثاً قالهن رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم فلن أسبه ، لأن تكون لي واحدة منهن أحب إلي من حمر النعم ، سمعت رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم يقول له وخلفه في بعض مغازيه فقال : خلفتني مع النساء والصبيان ؟ فقال له رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم : أما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى إلا انّه لا نبي بعدي ، وسمعته يقول يوم خيبر : لأعطين الراية غداً رجلا يحب الله ورسوله صلّى الله عليه وآله وسلّم فتطاولنا إليها ، فقال : ادعوا لي علياً فأتي به أرمد فبصق في عينه ودفع اليه الراية ففتح الله على يده ، ولما نزلت هذه الآية : ( نَدْعُ أَبْنَاءنَا وَأَبْنَاءكُمْ وَنِسَاءنَا وَنِسَاءكُمْ وَأَنفُسَنَا وأَنفُسَكُمْ )[53] دعا رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم علياً وفاطمة وحسناً وحسيناً وقال : هؤلاء أهلي "[54].

وقال ابن حجر : " أخرج الشيخان عن سعد بن أبي وقاص ، وأحمد ، والبزار عن أبي سعيد الخدري والطبراني عن أسماء بنت عميس وأم سلمة وحبشي ابن جنادة وابن عمر وابن عباس وجابر بن سمرة وعلي والبراء بن عازب وزيد بن أرقم أن رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم خلف علي بن أبي طالب في غزوة تبوك فقال : يا رسول الله تخلفني في النساء والصبيان ؟ فقال : أما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى إلا أنه لا نبي بعدي "[55].

قال أبو جعفر الإسكافي : " قوله صلّى الله عليه وآله وسلّم في غزوة تبوك : أنت مني بمنزلة هارون من موسى إلا انّه لا نبي بعدي " فمنازل هارون من موسى معروفة : أولها أنّه شريكه في النبوة ، والثانية : انه أخوه في النسب ، والثالثة : أنّه المقدم عند موسى على جميع البشر ، وهذه هي التي وجبت لعلي بن أبي طالب ، وهي منزلة من النبي عليه السّلام "[56].

دلالة الحديث

أقول : حديث المنزلة متواتر عند الفريقين ، وهو دليل على خلافة علي بن أبي طالب عليه السّلام ، فقد روى العلامة الحلي عن مسند أحمد بن حنبل من عدة طرق وعن صحيحي مسلم والبخاري من عدة طرق " إن النبي صلّى الله عليه وآله وسلّم لما خرج إلى تبوك استخلف علياً عليه السّلام على المدينة وعلى أهله فقال علي عليه السّلام ما كنت أوثر أن تخرج في وجه إلا وأنا معك فقال : أما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى ، إلا انّه لا نبي بعدي " .

وقال : قوله صلّى الله عليه وآله وسلّم : " أنت مني بمنزلة هارون من موسى إلا انّه لا نبي بعدي " أثبت له عليه السّلام جميع منازل هارون من موسى عليه السّلام للاستثناء ، ومن جملة منازل هارون انه كان خليفة لموسى ، ولو عاش بعده لكان خليفة أيضاً ، وإلا لزم تطرق النقض إليه ولأنه خليفته مع وجوده وغيبة مدة يسيرة ، فبعد موته وطول مدة الغيبة أولى بان يكون خليفة " .

قال أيضاً : " انه صلّى الله عليه وآله وسلّم استخلفه على المدينة مع قصر مدة الغيبة فيجب أن يكون خليفة له بعد موته ، وليس غير علي عليه السّلام اجماعاً ، ولأنه لم يعزله عن المدينة فيكون خليفة له بعد موته فيها إذا كان خليفة في المدينة كان خليفة في غيرها اجماعاً "[57].

وقال صاحب ( الانصاف في الانتصاف ) : " فأثبت صلّى الله عليه وآله وسلّم جميع منازل هارون من موسى إلا ما استثناه هو صلّى الله عليه وآله وسلّم بلفظه وهو النبوة وما أخرجه العرف من الأخوة نسباً ، وهذا يقتضي أن ليس لأحد منزلة عند رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم كمنزلة علي ، ولا يساويه أحد في الفضل كما أن ليس لأحد منزلة عند موسى كمنزلة هارون ولا يساويه أحد في الفضل وكل من قال بذلك قال بأن علياً عليه السّلام هو الخليفة والإمام بعد رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم وهذا عند الشيعة يسمى نص المنزلة "[58].

وقال ابن تيمية : " إن هذه الأحاديث ثبتت في الصحيحين بلا ريب وغيرهما ، وكان النبي صلّى الله عليه وآله وسلّم قال ذلك في غزوة تبوك "[59].

إذن ، لا كلام في ثبوت الحديث وقطعيّة صدوره عن النبي صلّى الله عليه وآله وسلّم ، ولا يصغى إلى المشكك في ذلك حتّى المعاند مثل ابن تيمية . . . . فحاول بعضهم أن يتكلَّم في دلالة على الإمامة والولاية العامّة بعد رسول الله .

لكن حديث المنزلة من أقوى أدلّة إمامة أمير المؤمنين ، لأن النبي قد نزّل عليّاً من نفسه بمنزلة هارون من موسى ، ونحن نعلم أن أولى منازل هارون هي الخلافة والوزارة لموسى وكونه شريكاً له في الرسالة والهداية ، وهل ثبت هذا المقام العظيم لغير أمير المؤمنين من أصحاب رسول الله ؟ كما أنّ هذا الحديث يدل على عصمة أمير المؤمنين وعلى أخوّته لرسول الله وأولويته به من غيره ، كما يدل على خصائص له غير ذلك ، كقضية البيتوتة في المسجد ، إذ جعل علي وأولاده بمنزلة هارون وذريّته ، وهذا ما لم يكن لأحد من الصحابة ، حتى أن بعضهم قد اعترض على النبي في ذلك فأجاب بأنه أمرٌ من الله عزّوجلّ .

هذا ، وأنت تجدُ بيان هذه الأمور بالتفصيل استناداً إلى كتب أئمة الحديث والتفسير من أهل السنّة ، وتجد دفع الشبهات حول هذه الدلالات في الأجزاء من كتاب ( نفحات الأزهار في خلاصة عبقات الأنوار في إمامة الأئمة الأطهار ) وبالله التوفيق .

 

[1] ترجمة الإمام علي بن أبي طالب من تاريخ مدينة دمشق ج 1 ص 334 رقم 403 .

[2] المصدر رقم 404 .

[3] مجمع الزوائد ج 9 ص 110 .

[4] أسنى المطالب الباب السادس ص 29 رق / 23 .

[5] ترجمة الإمام علي بن أبي طالب من تاريخ مدينة دمشق ج 1 ص 330 - 331 .

[6] المصدر ص 332 رقم 401 ورواه غيره كالوصابي الباب 6 ص 29 .

[7] أسنى المطالب الباب 6 ص 29 .

[8] ترجمة الإمام علي بن أبي طالب من تاريخ مدينة دمشق ج 1 ص 346 و 347 رقم 427 و 430 .

[9] مطالب السؤل ص 43 .

[10] ترجمة الإمام علي بن أبي طالب من تاريخ مدينة دمشق ج 1 ص 335 رقم 405 .

[11] المصدر رقم / 406 .

[12] مجمع الزوائد ج 9 ص 109 .

[13] المناقب الفصل التاسع عشر ص 211 .

[14] كفاية الطالب ص 11 .

[15] أسنى المطالب الباب السادس ص 27 رقم 9 .

[16] المصدر رقم / 10 ، ومنتخب كنز العمال هامش مسند أحمد ج 5 ص 31 .

[17] المصدر رقم / 12 .

[18] ترجمة الإمام علي بن أبي طالب من تاريخ مدينة دمشق ج 1 ص 339 رقم / 410 ورواه ابن المغازلي في المناقب ص 34 رقم 52 .

[19] ترجمة الإمام علي بن أبي طالب من تاريخ مدينة دمشق ج 1 ص 341 رقم 415 .

[20] المصدر 343 رقم / 420 .

[21] أسنى المطالب في الباب السادس ص 26 رقم / 1 .

[22] المصدر ، رقم / 2 . ومنتخب كنز العمال بهامش مسند أحمد ج 5 ص 31 .

[23] المصدر ، رقم 3 - 4 - 5 .

[24] المصدر ، رقم 3 - 4 - 5 .

[25] المصدر ، رقم 3 - 4 - 5 .

[26] أسنى المطالب في الباب السادس ص 26 رقم / 6 .

[27] المصدر ، رقم / 7 .

[28] ترجمة الإمام علي بن أبي طالب من تاريخ مدينة دمشق ج 1 ص 340 رقم 412 .

[29] المصدر ، ص 341 رقم 414 .

[30] ترجمة الإمام علي بن أبي طالب من تاريخ مدينة دمشق ج 1 ص 350 رقم / 436 .

[31] أسنى المطالب ، الباب الخامس ص 23 / رقم 3 .

[32] ترجمة الإمام علي بن أبي طالب من تاريخ مدينة دمشق ج 1 ص 348 رقم 433 .

[33] مجمع الزوائد ج 9 ص 111 ورواه الوصابي في أسنى المطالب الباب 6 رقم 17 .

[34] وسيلة المآل ص 217 ، ورواه ابن عساكر في ترجمة الإمام علي بن أبي طالب من تاريخ مدينة دمشق ج 1 ص 354 رقم 444 ، والوصابي في أسنى المطالب الباب السادس ص 29 رقم 19 .

[35] موارد الظمآن ص 543 رقم 2201 ، ورواه ابن عساكر في ( ترجمة الإمام علي بن أبي طالب من تاريخ مدينة دمشق ) ج 1 ص 353 رقم 442 .

[36] أسنى المطالب ، الباب السادس ص 28 ، رقم / 18 .

[37] المصدر ص 29 رقم 20 .

[38] سنن ابن ماجة ج 1 ص 42 .

[39] ميزان الاعتدال ج 3 ص 540 رقم 7501 .

[40] مسند أحمد ج 1 ص 175 .

[41] مسند أحمد ج 1 ص 175 .

[42] مجمع الزوائد ج 9 ص 109 .

[43] سنن الترمذي ج 5 ص 304 .

[44] سنن الترمذي ج 5 ص 304 .

[45] المناقب الفصل الرابع عشر ص 79 ورواه ابن طلحة في مطالب السئول ص 43 .

[46] المصدر ص 86 .

[47] المصدر ص 96 .

[48] أسنى المطالب الباب السادس ص 27 رقم / 8 .

[49] كفاية الطالب ص 282 . سورة الأعراف : 142 .

[50] أسنى المطالب الباب السَّادس ص 28 رقم / 16 .

[51] أسنى المطالب الباب السَّادس ص 28 رقم / 16 .

[52] المصدر ص 30 رقم / 26 .

[53] سورة آل عمران : 61 .

[54] المصدر .

[55] الصواعق المحرقة ، الحديث الأول ص 72 .

[56] المعيار والموازنة ص 219 .

[57] منهاج الكرامة ، المنهج الثالث ، في الأدلة المستندة إلى السنة المنقولة عن النبي صلّى الله عليه وآله وسلّم الدليل الثالث والرابع ص 103 مخطوط .

[58] الانصاف في الانتصاف ص 51 مخطوط .

[59] منهاج السنة ج 4 ص 87 وص 91 .




يحفل التاريخ الاسلامي بمجموعة من القيم والاهداف الهامة على مستوى الصعيد الانساني العالمي، اذ يشكل الاسلام حضارة كبيرة لما يمتلك من مساحة كبيرة من الحب والتسامح واحترام الاخرين وتقدير البشر والاهتمام بالإنسان وقضيته الكبرى، وتوفير الحياة السليمة في ظل الرحمة الالهية برسم السلوك والنظام الصحيح للإنسان، كما يروي الانسان معنوياً من فيض العبادة الخالصة لله تعالى، كل ذلك بأساليب مختلفة وجميلة، مصدرها السماء لا غير حتى في كلمات النبي الاكرم (صلى الله عليه واله) وتعاليمه الارتباط موجود لان اهل الاسلام يعتقدون بعصمته وهذا ما صرح به الكتاب العزيز بقوله تعالى: (وَمَا يَنْطِقُ عَنِ الْهَوَى (3) إِنْ هُوَ إِلَّا وَحْيٌ يُوحَى) ، فصار اكثر ايام البشر عرفاناً وجمالاً (فقد كان عصرا مشعا بالمثاليات الرفيعة ، إذ قام على إنشائه أكبر المنشئين للعصور الإنسانية في تاريخ هذا الكوكب على الإطلاق ، وارتقت فيه العقيدة الإلهية إلى حيث لم ترتق إليه الفكرة الإلهية في دنيا الفلسفة والعلم ، فقد عكس رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم روحه في روح ذلك العصر ، فتأثر بها وطبع بطابعها الإلهي العظيم ، بل فنى الصفوة من المحمديين في هذا الطابع فلم يكن لهم اتجاه إلا نحو المبدع الأعظم الذي ظهرت وتألقت منه أنوار الوجود)





اهل البيت (عليهم السلام) هم الائمة من ال محمد الطاهرين، اذ اخبر عنهم النبي الاكرم (صلى الله عليه واله) باسمائهم وصرح بإمامتهم حسب ادلتنا الكثيرة وهذه عقيدة الشيعة الامامية، ويبدأ امتدادهم للنبي الاكرم (صلى الله عليه واله) من عهد أمير المؤمنين (عليه السلام) الى الامام الحجة الغائب(عجل الله فرجه) ، هذا الامتداد هو تاريخ حافل بالعطاء الانساني والاخلاقي والديني فكل امام من الائمة الكرام الطاهرين كان مدرسة من العلم والادب والاخلاق استطاع ان ينقذ امةً كاملة من الظلم والجور والفساد، رغم التهميش والظلم والابعاد الذي حصل تجاههم من الحكومات الظالمة، (ولو تتبّعنا تاريخ أهل البيت لما رأينا أنّهم ضلّوا في أي جانب من جوانب الحياة ، أو أنّهم ظلموا أحداً ، أو غضب الله عليهم ، أو أنّهم عبدوا وثناً ، أو شربوا خمراً ، أو عصوا الله ، أو أشركوا به طرفة عين أبداً . وقد شهد القرآن بطهارتهم ، وأنّهم المطهّرون الذين يمسّون الكتاب المكنون ، كما أنعم الله عليهم بالاصطفاء للطهارة ، وبولاية الفيء في سورة الحشر ، وبولاية الخمس في سورة الأنفال ، وأوجب على الاُمّة مودّتهم)





الانسان في هذا الوجود خُلق لتحقيق غاية شريفة كاملة عبر عنها القرآن الحكيم بشكل صريح في قوله تعالى: (وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنْسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ) وتحقيق العبادة أمر ليس ميسوراً جداً، بل بحاجة الى جهد كبير، وافضل من حقق هذه الغاية هو الرسول الاعظم محمد(صلى الله عليه واله) اذ جمع الفضائل والمكرمات كلها حتى وصف القرآن الكريم اخلاقه بالعظمة(وَإِنَّكَ لَعَلَى خُلُقٍ عَظِيمٍ) ، (الآية وإن كانت في نفسها تمدح حسن خلقه صلى الله عليه وآله وسلم وتعظمه غير أنها بالنظر إلى خصوص السياق ناظرة إلى أخلاقه الجميلة الاجتماعية المتعلقة بالمعاشرة كالثبات على الحق والصبر على أذى الناس وجفاء أجلافهم والعفو والاغماض وسعة البذل والرفق والمداراة والتواضع وغير ذلك) فقد جمعت الفضائل كلها في شخص النبي الاعظم (صلى الله عليه واله) حتى غدى المظهر الاولى لأخلاق رب السماء والارض فهو القائل (أدّبني ربي بمكارم الأخلاق) ، وقد حفلت مصادر المسلمين باحاديث وروايات تبين المقام الاخلاقي الرفيع لخاتم الانبياء والمرسلين(صلى الله عليه واله) فهو في الاخلاق نور يقصده الجميع فبه تكشف الظلمات ويزاح غبار.






بالصور: دعما لابناء البصرة.. ممثل المرجعية العليا يطلع ميدانيا على مدينة الثقلين لاسكان الفقراء قبيل افتتاحها
عشية افتتاحه… شاهد بالصور ممثل المرجعية العليا والامين العام للعتبة الحسينية يجريان جولة ميدانية في مستشفى الثقلين لعلاج الاورام في البصرة
أبرز التخصصات والخدمات في مستشفى الثقلين لعلاج الأورام في البصرة
تتزامن الزيارة مع قرب افتتاح ثلاث مشاريع مهمة أنشأتها العتبة الحسينية خدمة لاهالي البصرة.. ممثل المرجعية العليا يصل المدينة ويلتقي محافظها