ENGLISH

بحث في العناوين     بحث في المحتوى     بحث في اسماء الكتب     بحث في اسماء المؤلفين

القرأن الكريم وعلومه
العقائد الأسلامية
الفقه الأسلامي
علم الرجال
السيرة النبوية
الاخلاق والادعية
اللغة العربية وعلومها
الأدب العربي
الأسرة والمجتمع
التاريخ
الأدارة والاقتصاد
علم الفيزياء
علم الكيمياء
علم الأحياء
الرياضيات
الزراعة
الجغرافية
القانون
الإعلام

عدد المواضيع في هذا القسم 7520
القانون العام
القانون الخاص
علوم قانونية أخرى

السكر وادمان المخدرات وعلم الاجرام

01:26 AM

28 / 6 / 2022

224

المؤلف : جمال ابراهيم الحيدري

المصدر : علم الاجرام المعاصر

الجزء والصفحة : ص 192-194

+
-

أن العلاقة بين الإجرام والمسكرات ليست خافية على احد، فالخمور بكافة انواعها لها تأثير لا ينكر ليس فقط على حجم الإجرام ونوعه وانا يمتد هذا الأثر فيصيب الأبناء والاسرة، بل والمجتمع بأسره. اولا- أثر الخمر على سلوك متناولها: يصاحب احتساء الخمور تغييرات عضوية ونفسية قد يظهر أثرها مباشرة وقد يتأخر فترة من الزمن تطول أو تقصر حسب ظروف كل ش خص وكمية الخمر التي يحتسيها، وموقف الناس من الخمور ليس على درجة واحدة، ولاشك ان اخطر فئات شاربي الخمور المدمنين عليها، وذلك أن الخمور تؤثر على ذكاء من يحتسيها، وتحرك الدوافع الغريزية لديه، وتقلل من المقاومة على تنظيم اشباعها، ويصاحبها ضعف عام في كل الوظائف النفسية، فتثير الانفعالات، وتضعف الارادة، وتقلل الاحساس بالواجب الاخلاقي، ويكون من نتيجتها أن يفقد الشخص التحكم والسيطرة على دوافعه فينجرف في تيار الجريمة وبصفة خاصة جرائم العنف، وقد اثار (فيري) إلى أن ارتفاع او انخفاض جرائم القتل وكذلك جرائم الجرح والضرب يختلف باختلاف الانتاج السنوي للخمور واستهلاكها، واهم الجرائم التي تقع تحت تأثير المواد المسكرة ايضا حوادث المرور، فقد دلت الاحصاءات الفرنسية على انه 60٪ تقريبا من حوادث المرور وقعت بسبب الخمور، كما ترتكب تحت تأثير الخمر ايضا الجرائم المخلة بالأخلاق والحريق والسرقة (1). وقد اجريت دراسة على مرتكبي جرائم القتل المسجونين في سجون مقاطعة الألزاس الفرنسية في الفترة من (1945- 1948) فثبت أن ثلث القتلة من الرجال يرجع اجرامهم إلى تأثير الخمور، وان هذه النسبة كانت الثمن بالنسبة للنساء (2). وكذلك يلاحظ أن شرب الخمور يؤثر على الحالة الصحية لشاربها وبصفة خاصة الإصابة بأمراض الكبد، وهذا المرض وغيره له تأثير ايضا على سلوك الشخص المصاب به ما قد يدفعه إلى الإجرام. وهكذا يتضح أن للخمر دور غير اساسي او ثانوي للأجرام، اذ هي عامل مهيئ للسلوك الإجرامي، ويكون تأثيرها اشد خطر اذا صادفت توافر ميل او استعداد اجرامي سابق، وقد يكون تأثير الخمر مباشرة على السلوك الإجرامي حين يطلق الغرائز والرغبات من عقالها، ويتعلق الأمر في هذه الحالة بجرائم غير جسيمة كالجرائم غير العمدية عموما، وجرائم الصدفة او الجرائم العرضية على وجه الخصوص. ا ثانيا: أثر الخمر على وضع الاسرة: للخمر تأثير على حياة الأسرة عامة وعلى الأبناء خاصة، فوضع الأسرة التي يدمن فيها الاب والام او احدهما فقط على الخمور يتأثر سواء من الناحية المالية حيث تمتص جزء من دخلها المالي، او من ناحية علاقة افراد الاسرة بعضها ببعض، فمدمن الخمر يهمل رعاية شؤون الأسرة ولا يبالي بأمورها ولا يكترث بأزمتها، فينجم عن هذا وذاك ضيق اقتصادي وسوء تربية للأولاد، بالإضافة إلى المشاحنات والمنازعات مما يؤثر على سلوك أفرادها وقد يدفعها إلى الجريمة وبصفة خاصة الأولاد.

كما ان للخمر تأثير وراثي سيء، اذ تؤكد الابحاث ان الادمان على المسكرات يطبع بأثره الابناء ايضا فيولدون ضعفاء بتكوينهم العضوي والنفسي، وقد يظهر بينهم المدمنون والمجرمون، ويزيد من هذا الاحتيال العوامل البيئية التي تحيط بالأبناء وبصفة خاصة وسط الاسرة(3). علما أن للمخدرات على اختلاف أنواعها (الأفيون، الحشيش، المورفين، الكوكايين وغيرها) ذات الآثار السابقة بالنسبة لمن يتناولها ويتعاطاها او بالنسبة لأسرهم(4)

____________

1- بينت الاحصاءات الجنائية الفرنسية بان السكارى يحتلون (75%) من مرتكبي جرائم القتل، و(5، 61٪) من مرتكبي جرائم الاعتداء على الأشخاص، و(65%) من مرتكبي الجرائم الأخلاقية، و (45 %) من مرتكبي جرائم الحريق، و(80%) من المتشردين والمتسولين. ينظر: د. محمد خلف - مبادئ علم الإجرام - ط 2 - مطابع دار الحقيقة - بنغازي 1977 ، ص220

2- د. محمد ابراهيم زيد-  ص321

3- د. علي عبد القادر القهوجي - علمي الإجرام والعقاب - الدار الجامعية للطباعة والنشر بيروت. 1984 ، ص 161

4- د. محمد ابراهيم زيد. مرجع سابق، ص278

 

الحُسينُ مَشروعُ إصلاحٍ وتَهذِيب . . . .
زيارة عاشوراء سنداً ومكانةً . . . .
قالوا في الحسين عليه السلام . . . .
أربعُ كراماتٍ لِمَنْ زارَ الإمامَ ا . . . .
طريق الحياة . . . .
رجل الأحزان . . . .
أربعُ كراماتٍ لِمَنْ زارَ الإمامَ ا . . . .
كربلاءُ.. والحُزنُ السَّرمَدِيّ . . . .
مِن وصيّةِ النَّبيِّ الأعظمِ مُحَمّ . .
عبد الله الرضيع.. أعظم قرابين الحسي . .
ما الهدف من الصلاة؟ . .
التوكّل المغلوط وترك الأسباب مُنافٍ . .
گلي يالميمون .. وين والينه . .
مِن وصيّةِ النَّبيِّ الأعظمِ مُحَمّ . .
أصحاب الإمام الحسين (عليه السلام) ص . .
مِن وصيّةِ النَّبيِّ الأعظمِ مُحَمّ . .
اُفصُلِي نومَ طِفلِكِ بسِتِّ خُطوات . .
كيفَ تجعلُ شخصِيَّتَكَ مَرِحَةً وذا . .
سَبعةُ أمورٍ تَدعَمُ التربيةَ الإيج . .
كيفَ تَبني الثِّقَةَ في أولادِك؟ . .
الإسلامُ وتربيةُ البَناتِ . .
الآثارُ السَلبيّةُ لكثرةِ العُطلِ ع . .
نواحي المسؤوليّةِ الفرديّةِ والجماع . .
أضرارُ الغِيبَة . .
السماح لـ سبيس إكس باستخدام وحدات . .
المواصفات الكاملة لهاتف Galaxy Z Fl . .
اليابانيون يبتكرون معالجا كموميا يع . .
Xiaomi تحدث ثورة في عالم الهواتف ال . .
اكتشاف آثار طويلة المدى لتسرب النفط . .
الروس يبتكرون منظومة تحوّل الهيدروج . .
هل مصير أكبر صفيحة جليدية في العالم . .
العلماء يلمّحون إلى أول مادة مظلمة . .
دراسة تكشف عن أفضل طريقة لفقدان الو . .
أطباء الأسنان يحذرون من أضرار معاجي . .
هل يعتبر البطيخ الأحمر غذاء أم وجبة . .
طبيبة روسية تحدد ما يجب تجنبه في حا . .
زرع قرنية اصطناعية لعشرين مريضا . .
طبيب روسي: أطعمة تلحق الضرر بمينا ا . .
هل يتقلص دماغ الإنسان حقا مع مرور ا . .
رائحة كريهة قد تكون علامة "خطيرة ل . .
المركزُ الوطنيّ لعلوم القرآن: أميرُ . .
توصياتٌ خاصّة بإحياء مراسيم عاشوراء . .
موکب العتبة العلوية المقدسة يتشرف ب . .
قسم الإعلام في العتبة العلوية يبذل . .
اكثر من (50) الف مراجع واجراء (27) . .
كان لهم دور مهم في إنجاح المراسيم.. . .
أقسام العتبة الكاظمية المقدسة حرصت . .
مضيف الإمامين العسكريين (عليهما الس . .